الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021
أخبار عاجلة
ألمانيا أبرمت الصفقة ولم تنسى أن تترك لنفسها الحق في الصفعة

ألمانيا أبرمت الصفقة ولم تنسى أن تترك لنفسها الحق في الصفعة

كتب لزهر دخان

في ألمانيا وفي إسرائيل .لا يوجد الأن ماكان يوجد في السابق .عندما كان العدوين يبحثان عن بعضهما البعض بما أوتيا من قوة . من أجل تنفيذ أوامر القادة. وكذلك من أجل تجربة القوة التي كانت آن ذاك .سلاح ناري في بداية عصر الثورة الصناعية. إبان الحرب العالمية واحد وإثنين . 
في ألمانيا وفي إسرائيل اليوم توجد قضية إسمها ” قضية الغواصات ” القضية ليست مؤثرة كثيراً على علاقة البلدين ببعضهما البعض . ومع هذا أضافت ألمانيا لبنود مذكرة الإتفاق والتفاهم .التي ستبيع بها غواصات لإسرائيل . أضافت بند يعطي الحق لألمانيا في التحقيق في ” قضية الغواصات ” قبل أن تسلم ثلاثة غواصات جديدة إلى إسرائيل بموجب عقد بيع وشراء.أقرتها الحكومة الألمانية الليلة الماضية . علما أن تاريخ اليوم هو 21 أكتوبر تشرين الأول 2017 م الموافق ليوم الجمعة.
ويواصل الإعلام توجيه التهم إلى مجموعة من الكبار في حكومة بن يامين نتنياهو والمقربين منه. على أساس أنهم سادة مرتشين سبق لهم وأن قدموا الرشوات إلى من لهم علاقة بصفقة الغواصات
ولهذا الجمعة مقال في يدعوت أحرنوت العبرية. التي تناقلت أخبار المذكرة التي تقضي بشراء إسرائيل ثلاث غواصات من طراز “دولفين” بكلفة ملياري يورو . كما تحدثت يدعوت أحرنوت عن ستة غواصات إشترتهم تل أبيب في الماضي من برلين .
ألمانيا أبرمت الصفقة ولم تنسى أن تترك لنفسها الحق في الصفعة . فتركت العقد واضح الشروط . وأهم شرط فيه هو حق الألمان في الإنسحاب من الصفقة في أي وقت وتحت أي ضرف.
كذلك سيكون لألمانيا الحق في الإنسحاب من الصفقة حتى في حالة براءة كل إسرائيل في ” قضية الغواصات”

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com