إحدى المقيمات بمؤسسة “معانا لإنقاذ إنسان”: “تزوجت بمشرف الدار لأنه أعطاني حنية أبويا وأمي”

محمد على

 

 

 

قال المهندس محمود وحيد، رئيس مؤسسة “معانا لإنقاذ إنسان”، إن المؤسسة حدثت بها الكثير من قصة الحب منها قصة “أحمد وانتصار” وقصة “صالح ونورا”.

وأضاف رئيس مؤسسة معانا لإنقاذ الناس، خلال حوارها مع الإعلاميان ممدوح الشناوي ورنا عرفة، ببرنامج “البيه والهانم”، المذاع على فضائية “صدى البلد”، مساء الأربعاء،أن المؤسسة هي بيت العيلة لكل أعضائها، وعند حدوث أي مشاكل بين المتزوجين، يتم العمل على إصلاحها ، معقبًا: “مش بنيجي على حد، الغلطان بنقول له أنت غلطان”.

من جانبه قالت منة، إحدى المقيمات بمؤسسة “معانا لإنقاذ إنسان”، إنها أعجبت بحمدي الذي يعمل مشرفًا بالمؤسسة، لأنه كان شخصًا محترمًا، معقبًا: “حمدي أعطاني الحنية اللي كنت باخدها من أبوبا، وبعد الزواج شخصيته لم تتغير على الإطلاق”.

من جانبه قال حمدي زوج منة، ومشرف بمؤسسة “معانا لإنقاذ إنسان”، أنه يعمل على توفير كل متطلبات زوجته حتى ولو كان الوقت متأخر، متابعًا: “لو طلبت مني لبن العصفور هجيبه لها، وأي حاجة بعملها ليها، ومش بنتظر مقابل”.

شاهد أيضاً

نور شحادة: “الريفيل” اهم خطوة للحفاظ على الاكريليك

سامح علي أكدت خبيرة التجميل نور شحادة ضرورة متابعة حالات الريفيل (إعادة التعبة) كل أسبوعين …