الاعلامى الثورى المناضل وائل جاد

الاعلامى وائل جاد بين الدهاء الحاد ونكران الذات

كتب حماده جمعه 2016-04-19

الاعلامى وائل جاد
الاعلامى وائل جاد

 

كيف يمكن ان اتحدث عن قيمه وقامه كبيره مثل الاعلامى وائل جاد وكيف لى ان اطوع كلمات

الصوره خير دليل على حب الاعلاميين لوائل جاد
الصوره خير دليل على حب الاعلاميين لوائل جاد

وحروف معاجم  اللغه لكى تنحنى امام قلمى وتطاوعنى العبارات وتمتثل لى امتثالا يليق بمقام الاعلامى وائل جاد هذه الشخصيه التى حيرت القلوب قبل العقول لقد تميز منذ نعومه اظافره بالذكاء والدهاءفالناظر المدقق الى  تفكيره وارائه وتصرفاته ومواقفه واسلوبه يرى انها جميعها مبنيه على اتساع الافق وبعد النظر ويحسب بشكل جيد لعواقب الامور فهو ليس عشوائيا او ارتجاليا ومعرفته السابقه بحقيقه الامور وعواقبها لا تعنى امتثاله بها واتباعها 

الصوره خير تعبير عن مدى حب الفنانيين لوائل جاد
الصوره خير تعبير عن مدى حب الفنانيين لوائل جاد  

ان صفه الذكاء التى منحها الله للاعلامى وائل جاد جعلته يجمه اهم صفتين فى النجاح وهما الاداره والاراده فالاداره تحتاج ذكاء وعقليه ذكيه والاراده تحتاج الى حرص وقوه عزيمه  وهما لا يجتمعان الا فى الموهوبين وهل هناك موهوب ومحبوب كموهبه وحب وائل جاد 

ان وائل جاد من الاشخاص اللذين لا يضيعون وقتهم فى الشعور بالندم حول اوضاعهم او معامله الاخرين لهم وبدلا من ذلك يقوم بتحمل المسؤليه ودوره فى الحياه ويدرك جيدا ان الحياه ليست سهله وعاديه

ومما لاشك فيه ان شخصيه الاعلامى وائل جاد هى دائمه التجدد والتطور فهو لا يسهب فى الحديث عن الماضى ولا يرتكب نفس الاخطاء مرارا وتكرارا ولا يغار من نجاح الاخرين كما انه لا يياس عند مواجهه محاوله او تجربه فاشله 

ان الاعلامى وائل جاد يؤمن بمقوله ان ارضاء الجميع لهو امر صعب المنال بل محال وذلك لان احد مفاتيح الفشل هو محاوله ارضاء الجميع فى نفس الوقت لانه من الصعب ان تحصل على قبول من الجميع 

ان شخصيه الاعلامى وائل جاد اصبحت محيره لكل ذو لب عاقل بضم اللام فهو يمتلك قدره فائقه على صنع الذات والاعتماد على النفس واستثمار الطاقات والمواهب الكامنه فيه والاستفاده القصوى من الفرص المتوفره فى البيئه المحيطه به كل ذلك مكنه من تحقيق الاهداف التى كان يصبوا اليها منذ نعومه اظافره 

ان لوائل جاد مواقف لا شك عاموريه ونحن بايعناه عليها منذ قديم الازل وهى الوقوف مع الحق اينما حل ومحاربه الظلم كلما وجد ومواقفه الثوريه التى تمخضت مع ميلاد ثوره الربيع العربى المصريه والمعروفه بثوره 25 يناير ثوره الحريه والكرامه فمنذ هذه اللحظه اصبح يصول ويجول يبحث بنفسه عن اى مظلوم على ارض البسيطه للوقوف معه لينال حقه ومحاربه الظالم للاقتصاص منه فى الدنيا قبل الاخره 

ان حب الوطن لديه لا يمكن ان تعبر عنه الكلمات او جمل او عبارات فمواقفه تجاه وطنه لهى خير شاهد ودليل فهو صادق الكلمه سبق الحديث عن الوطن اذا تاذى وكتاباته كلها لهى خير صدق على ما نقول تلك الكتابات والمقالات الوطنيه المتلالئه كتلالؤ الكوكب الدرى فى سمائه والتى اصبحت منهجا لدروب الحائرين والمتطلعين الى مجد حب الوطن وترابه الاصيل 

اضف الى ذلك باننى لا اجد غضاضه اذا وصفنا الاعلامى وائل جاد بالثورى المناضل والمصلح المكافح تلك الصفتان اللتان قلما نجدهما فى ابناء الوطن وهم كثر بضم الكاف لاننى اجد اليوم ان ثوره يناير قد خلفت لنا كيانات وشخصيات ثوريه والثوره منهم براء لانهم اتخذوا من الثوره مهنه او وظيفه ومن الاصلاح عصا يهشون بها على مصالحهم الشخصيه واهوائهم الدنيويه اما وائل جاد فقد اتخذ من الثوره سلما بضم السين ليصعد بها للوصول الى اعلى درجه من سلم الاصلاح والتقويم فاتخذ من قلمه الرصاص عصا يهش بها على قطيع الظلمه والفسده والمرتزقه ليغير مجرى حياتهم الى احسن حال 

لقد حاز وائل جاد على حب الكثير منا فى الوسط الاعلامى والصحفى والثقافى والعلمى والغريب ان الوسط الفنى لم يسلم هو الاخر من فيروس حبه القاتل فنجده وقد نال اعجاب واحترام وتقدير الكثير من المثقفين والمثقفات والفنانين والفنانات 

واخيرا وليس باخر كان هذا راينا المتواضع فى حق الاعلامى وائل جاد والذى قد يبدوا انه لا قيمه له فى نظر الاخرين ولكن اذا كان من حق الاخرين ان يقولوا ما شاءؤا فمن حقنا نحن ان نبنى لانفسنا جسرا لياتى الينا الاخرين ليروا ماذا صنع وسيصنع وائل جاد ونخن معه وبكل قوه مهما كان الظرف والميعاد 

شاهد أيضاً

مطران الفيوم يعلق الصلوات وزيارة الأديرة بسبب كورونا

متابعة د شاهي علي… أصدر الأنبا إبرام، مطران الفيوم ورئيس الأديرة، اليوم الأحد، عدة قرارات …

اترك رد