الإثنين , 19 أبريل 2021
أخبار عاجلة
السفيره سهى إبراهيم الفار فى أجرأ حديث صحفى لشبكه المراسل اليوم
الاعلامى وائل جاد وحوار صحفى مع سفيره مصر بالبحرين

السفيره سهى إبراهيم الفار فى أجرأ حديث صحفى لشبكه المراسل اليوم

 

العلاقة بين البلدين وطيدة وقديمة منذ الأزل

خلق فرص عمل جديدة للوافدين الجدد بدولة البحرين

قريباً نادى ثقافى إجتماعى للجالية المصرية بالبحرين

حجم التبادل التجارى بين مصر والبحرين يصل الى 192 مليون دولار سنويا

أجرى الحوار/ وائل جاد وعماد حسنى

سهى إبراهيم الفار سفيرة مصر بدولة البحرين لا شك أنها سفيره بدرجة إمتياز مع مرتبة الشرف لا من حيث المنصب والمكانة ولكن أضف الى ذلك من حيث الأخلاق الرفيعة والتعامل الإنسانى اللامحدود مع الآخرين خير من مثلت مصر بدولة البحرين إذا ما قورنت بسابقيها دائماً تجدها عند اللزوم وفى الشدائد والمواقف الصعبة تلقبها رابطة الجالية المصرية بدولة البحرين بالمرأة الحديدية للمواقف السيادية فما من مشكلة تصادف أى مصرى بدولة البحرين إلا كانت سهى إبراهيم الفار لها بالمرصاد وفى التو واللحظة فلا شك أنها نالت حب الآخرين وإحترامهم لها ناهيك عن إحترامها لنفسها أولا ولعملها المنوطة به فلقب سفيرة هو أقل الألقاب التى يمكن أن تمنح لها فهى لا تقل أهمية ومكانة عن لقب وزير ونظرا لذلك كان لزاما على صحفييى شبكه المراسل اليوم أن يقوموا بإجراء حديث صحفى مع معالى السفيرة سهى إبراهيم الفار وكان هذا نصه

 

من هى السفيرة سهى الفأر ؟
سها إبراهيم محمد رفعت الفار إمرأة عادية أحببت هذه المهنة وعملت بها وحاولت أن أحقق ذاتى من خلالها
كما أننى أمتلك قناعة أننى أمديت كل عمرى وكل وقتى لهذه المهنة ولم يكن قرارا خاطئا لأن هذا المكان منحنى الكثير وأجمل منحة منحتها أننى أعمل لأننى أرى جدية فى هذا العمل

ما هى أهم المشكلات التى واجهتكى عند توليكى سفيرة مصر بالبحرين ؟
المشكلة الكبيرة هى أننى أجذب الجالية المصرية وهى جالية محترمة لها مكانة بين الجاليات تتبوأ أماكن صدارة فحاولت على جمعهم خاصة أننا لم نمتلك مؤسسات تجمعهم وبدأنا نتحاور لخلق مؤسسات تكون بشكل عملى يحقق النجاح ؛ وكان من أهم أهدافى إجتماع المصريين ليتعارفوا
وكى يتم تنشيط العلاقات خاصة بعد زيارة الرئيس السيسى للبحرين

ماذا عن الدور البحرينى فى توظيف العمالة المصرية ؟
البحرين لها سياسة واضحة وترى أنهم قادرين على العطاء غير أنهم إنسانيا يحبون مصر حبا شديدا
ومما لاشك فيه أن المصرى عندما يخلص فى عمله يصبح من أفضل العمالة التى تدعمها
ولذلك تعمل البحرين بطريقة متحضرة لخلق الوظائف التى تليق بالمصريين
والمشكلة التى تواجه مصر أننا لا نملك المركزية كما أن الشركات لا تقدم الخدمة المطلوبة
وقد قام السفير هشام النقيب مساعد وزير الخارجية لشئون القنصلية بزيارة للقنصلية المصرية وكان الهدف منها خلق عملية ربط لتوفير المعلومات عن العمالة المصرية ولتسهيل فتح أبواب العمل للمصريين الوافدين للبحرين
لأن شركات العمالة لم تقدم المعلومات الوافية للمواطن المصرى مما يؤدى إلى سوء تفاهم

ماذا تقولين فى العلاقات البحرينية مع مصر ؟
هى علاقة تاريخية وجيدة ووطيدة للغاية وهم يعترفون بجميل مصر ويعترفون بإنها المعلم لهم وأنها تقف بجانبهم دائماً
غير أنهم سعداء بل فى قمة سعادتهم بتبوأ الرئيس السيسى رئيساً لمصر
وفى زيارة ملك البحرين كان بمرافقته عدد كبير من المسئولين فى شتى المجالات ورجال الأعمال وكان الهدف من ذلك خلق شراكة وقمنا معا بتوقيع عدد من الإتفاقيات
وقد أعلنا الطرفين عن الرغبة فى الشراكة والتعاون
فليست زيارة الملك حمد بن عيسى عابرة ولكنها تنفيذ وفى آخر إجتماع جلالته ترأس مجلس الوزراء مطالبا منهم متابعة جميع الإتفاقيات وسرعة تنفيذها
وهم يريدون أن تكون مصر مصدراً لهم فى كل شئ
وأتقدم بخالص شكرى لمجلس الأعمال المصرى البحرينى حيث شرع أن يكون آلية للتعاون بين البلدين والتعاون على مستوى القطاع الخاص وهذا يمنح القطاع الحكومي دفعة أن يوفر الإطار الذى يؤهل القطاع الخاص لنجاحه

كيف ترى مصر والبحرين مايحدث فى سوريا ؟
الرؤى تختلف فى بعض وهذا يحتاج إلى شرح ودعه إلى لقاء آخر قريباً

هل هناك تبادل تجارى بين البلدين ؟ وما حجم هذا التبادل ؟
نعم يوجد تبادل تجارى قوى ويصل حجم هذا التبادل إلى 192 مليون دولار سنوياً وبدأ يشهد بعض التزايد فى الآونة الأخيرة
وأتصور بعد الدفعة التى حدثت فى زيارة الملك حمد ورجال الأعمال إلى مصر سيحدث طفرة فى التعاون التجارى بين البلدين

دائماً يتهمون السفارات المصرية بإنها لا تهتم بالمصريين فى الخارج وما الذى فعلته السفيرة سهى الفار مع المصريين حتى تمحوا هذه الفكرة من العقول ؟
بكل صراحة ليس هناك سفير يجلس فى مكانه بل كلهم يحاولون أن يفعلوا ما فى إستطاعتهم وليس السفراء فحسب بل كل أعضاء السفارة
وإن الرسالة التى تقدمها وزارة الخارجية وعلى رأسها الوزير سامح شكرى فى خدمة الشعب والمواطن المصرى
ولكننا نتحرك فى إطار قانونى يحدد ما فى إستطاعتنا
على سبيل المثال لا الحصر عندما نواجه مشكلة لمواطن وتجده خارج على القانون تحاول مساعدته ولكن لا تستطيع إلغاء حكم صدر ضده
الأمر الثانى هل هم يلجأون إلى السفارة لا يأتون إلينا مطلقاً
وقد لاحظت أن المصريين لا يأتون إلى السفارة وهذا رأيهم دون اللجوء إلينا
فأنا أدعوا كل المصريين بالمجئ إلى سفارتهم وسيرون تعاملنا معهم وبعد ذلك يقررون إذا كنا نتخلى عنهم أو حتى نهملهم أم لا
وقد قمت بعمل ما إستطعته والسفارة مفتوحة لكل المصريين ولابد أن يساعدونا بتلبية دعوتنا لهم ففى البحرين أكثر من 22 ألف مصرى وهذه سفارتهم

هل السفارة بصدد إنشاء نادى ثقافى إجتماعى للجالية المصرية بالبحرين ؟
نعم تدعم السفارة إنشاء نادى وقد طلبت قطعة أرض ولكن لابد أن يكون هناك فكر عملى للتوضيح حتى نستطيع عمل النادى
والأهم من الحوار أتقدم بخالص شكرى وتقديرى إليكم على إهتمامكم بالبحرين وإهتمامكم بالجالية المصرية وهذا دورا كبيرا منكم أنكم أتيتم إلى السفارة لتنقلوا إليها مشاكل المصريين وتصنعون تواصل بيننا وبين الجالية وهذا هو دور الإعلام حقا

ما رأيك فى القضايا العمالية بالنسبة للمصريين حيث تتأخر فى المحاكم وعند منطوق الحكم لا يحصل المصرى على حقه ولم يتم التنفيذ ؟
لابد أن يأتى إلينا المصرى لأننى لم أستطيع متابعة المشاكل إلا أذا قام صاحبها بعرضها وسأبذل كل ما فى جهدى لإعادة حقه إليه
علما بأن المسئولين فى البحرين حريصين على تسوية كل المشاكل التى تمس الجالية المصرية لأنها تتمتع باحترام الجميع بداية من جلالة الملك والذى أشاد قائلاً إن المصريين هم أفضل المتواجدين بالبحرين وهم لايثيرون أية مشاكل وأنا أعد الجميع بحل أى مشكلة يتعرض لها أى مصرى دون أن الخروج على القانون
وأشهد أننى منذ تولية منصبى هنا لم نواجه أى مشكلة إلا وقمت بعرضها وتم حلها ولم يتواطئ أى مسئول بحريني

كيف تستطيعين مواكبة عملك كسفيرة وعملك المنزلى كأمرأة ؟
محظوظ جدآ عندما يكون الأطراف المحيطين بحياتك الخاصة متفاهمين طبيعة عملك وهذا لا يمنع أن يكون لديك إحساس بالتقصير فى حق المقربين ومن هم أهم شئ فى حياتك
ولكننى محظوظه بتواجد من حولى فهم مقدرين ويعلمون أن نجاحى هو نجاحهم
وأشكرهم لأنهم منحونى إحساس بأهمية عملى
ولم تنجح إمرأة فى عمل إلا إذا ساندها زوجها وهكذا لم ينجح رجل إلا إذا ساندته زوجته

كلمة توجهها السفيرة سهى الفار للمصريين بالبحرين وللقراء ؟ 

الاعلامى عماد حسنى اثناء حديثه مع السفيره سهى الفار

أيها المصريين المتواجدون بالبحرين هذه سفارتكم ومفتوحه لكم جميعاً وأدعوكم جميعاً
وهذه فرصة للتواصل من خلالكم لتوصيل صوتنا وهذا عملنا الذى كلفنا به وأهلا وسهلا بكم
وإلى القراء
لابد أن تثقوا فى وزارة الخارجية وفى أداء الدبلوماسية لأننا مصريين قبل كل شئ وقد علمتنا مصر ونشعر بكل إخلاص لبلدنا ولا أحد يستطيع التقصير فى وزارة الخارجية
وأتقدم بخالص الشكر والتقدير للإعلام المصرى الذى هو من منبر الحريه وهو صوتنا المسموع فى كل مكان كما اشكر النموذج الذى تقدموه الان وهذا هو الاعلام المصرى 

13339438_865723333573178_192505386439995908_n13346512_865723066906538_5103613021451989697_n

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com