Будьте в курсе последних событий, подпишитесь на обновления сайта
المرآة الحديدية تصل في الميكروباص. | شبكة المراسل اليوم
السبت , 4 يوليو 2020
أخبار عاجلة
المرآة الحديدية تصل في الميكروباص.

المرآة الحديدية تصل في الميكروباص.

دكتورة غادة مصطفى محمد.

رشحت الدكتورة منال عوض ميخائيل لتولي منصب محافظ دمياط نظرها لتفوقها في أداء مهامها كنائب لمحافظ الجيزة لشئون خدمة المجتمع و البيئة لمدة ثلاث سنوات، و هي حاصله على بكالوريوس العلوم البيطرية، ودكتوراه في العلوم الطبية، و فور تقوليها منصب محافظ دمياط و بدأها في ممارسة مهام منصبها ألا أنه فوجأ الجميع أن الشارع الدمياطي يطلق عليها المرآة الحديدية. ،

و قام الصحفي محمد قورة بسؤالها في حوار عن سبب هذه التسمية فذكرت أن الدمايطة يجدوني دائما بجانبهم في الشارع لحل مشاكلهم، و لأنني أنفذ القانون على الجميع و لا أسمح بمخالفة القانون مهما كان، و أيضا لأنني قمت بالتخلي عن الموكب الرسمي للمحافظ و أقوم باجراءمتابعاتي الميدانية بواسطة الميكروباص لأقوم بمفاجأت المسؤل و أرصد الحقائق في الواقع و أعرف السلبيات و الإيجابيات، و أقيم كل مسؤل فأنا لا أعتمد على التقارير و جولاتي كلها بالميكروباص

و مؤخرا ذاع صيت هذه المرآه الحديدية لقدرتها على الوصول بمحافظة دمياط إلى صفر من الأصابات بفيروس الكورونا،و من خلال إتصال هاتفي معها ببرنامج التاسعة مساءا الذي يقدمه وائل الإبراشي قام بسؤالها عن سر الوصول لصفر أصابات لديها فأجابت، لقد أتبعنا إجراءات طبية قاسيةلأحتواء الفيروس، و كانت فرق الرصد و مكافحة العدوى تهتم بالمصابين و المخالطين في آن واحد و يتم وضع الجميع في الحجر الصحي،

كما تم وضع فرد أمن على منزل كل مخالط، تم غلق كافة الفنادق و الشواطئ و المنتزهات مع إستمرار التوعية للمواطنين، و أي مصنع تظهر به إصابة واحدة يغلق لمة ١٤يوم و يضع المخالطبن في الحجر الصحي، و يتم وضع فرد أمن على منزل كل مخالط، و تم منع الزوار من دخول مدينة رأس البر و الأقتصار بها على قاطنيها فقط، و أعلنت الأعتذار عن أي أحتفالات هذا العام. ،.

تم بموافقة وزير الشباب َ الرياضة تخصيص مركز التعلم بدمياط الجديدةلعزل الحالات الإيجابية من المواطنين المصابين بفيروس الكورونا الذين لم تظهر عليهم أعراض مرضية و ليسوا بحاجة لأجهزة تنفس، و خصصت المدينة الشبابية برأس البر لعزل المخالطين للحالات الإيجابية حتى إنتهاء مدة العزل المقررة، و قد هنأ الرئيس السيسي الدكتورة منال على جهدها الدوؤب في النهوض بمحافظة دمياط في كل المجالات.
،
مما يجعلنا أخيرا نتساءل هل وصلنا إلى نقطة أنتهاء الموكب و الشريفة لأي مسؤل، و هل سيصبح بعد ذلك المنصب تكليف و ليس تشريف حقا، و نجد المسؤلين في كل مكان لمحاسبة المخطأ ورصد الواقع على أرض الحقيقة أتمنى ذلك و الدكتورة منال أو المرآه الحديدية كما يلقبوها هي خير مثال على ذلك دمتم متواضعين.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com