“الوداع………… .”

.بقلم د. عمر كريمش

احببتها. بكل جوارحي

حتى العظام

واظن…… انها احبتني. حتى

النخاع

فردت. لها اجنحتي. مادعى

للحب داع

سكبت. مشاعري. على

ورقي

ب تبرٍ. الى ان نضب. اليراع ……………

بدآت تصارع ذاتها واي صراع

كانها.تحاول احراق المراكب.

وكل شراع …………..

آفل النجم

بدات اشعر وليس يقينا. بانه

حان الوداع

نضبت شحنات قلبي

يكاد النبض ان يستريح

ترى !!!! هل ؟؟ سقط القناع

و ازف الوداع

شاهد أيضاً

طبيبة عراقية تعالج النساء بإبتسامتها

أجرى الحوار/ الصحفي أحمد طقش   ولّدت أول مولود في أول صالة للولادة في مستشفى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *