شيخ الأزهر : فتح الباب للطلاب الوافدين لدخول كليات الطب والهندسة بجانب الكليات الشرعية

كتب / محمد سليمان

استقبل فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف اليوم الثلاثاء وزير خارجية الصومال محمد عبدالرازق محمود. واكد الطيب حرص الأزهر على تقديم كل الدعم لدولة الصومال الشقيقة لما تمثله من أهمية كبرى عربيًّا وأفريقيًّا وان الأزهر بصدد تدريب وتأهيل الأئمة الصوماليين بالاتفاق مع وزير الأوقاف الصومالي، لرفع كفائتهم وتأهيلهم لنشر الفكر الوسطي بين أبناء الشعب الصومالي ومواجهة التطرف الذي لطالما هدد أمن واستقرار كثير من البلدان الأفريقية. وأوضح الطيب أن الأزهر قد فتح أبوابه مؤخرا أمام الطلاب الوافدين للانضمام للكليات العملية كالطب والهندسة وغيرها، بعد أن كانت دراستهم مقتصرة فقط على الكليات الشرعية، حتى يسهموا في تطوير بلادهم والنهوض بها وأن جامعة الأزهر تستقبل 873 طالبا صوماليا، أملين أن يشاركوا في صناعة نهضة علمية حقيقية وأن يساهموا في إحلال الأمن والسلام بالصومال. من جانبه قال وزير خارجية الصومال إن الأزهر يحظى بمكانة كبيرة لدى جميع الصوماليين، معربًا عن شكر بلاده العميق للأزهر الشريف على ما قدمه من دعم للصومال للخروج من محنتها مؤكدا أهمية الدور الذي يقوم به الأزهر في مكافحة التطرف، بما لديه من خبرات كبرى في هذا الشأن.

شاهد أيضاً

الرحيل وإللقاء كلمتان متساويتان في عدد الأحرف لكن في إتجاهين مختلفين

بقلم/مرفت عبد القادر إن الرحيل هو هذا القرار الذي يتخذه الإنسان من أجل الحصول على …

%d مدونون معجبون بهذه: