الثلاثاء , 28 سبتمبر 2021
أخبار عاجلة
عااجل قصر الاتحادية الآن

عااجل قصر الاتحادية الآن

كتب محمد عبد المجيد المصرى
د. حازم كاظم
د. نائلة عبدالرحيم
استقبل السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي اليوم الفريق أول/ جوزيف فوتيل قائد القيادة المركزية الأمريكية، وذلك بحضور السيد الفريق/ محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة، بالإضافة إلى القائم بأعمال سفير الولايات المتحدة بالقاهرة.
وصرح السفير/ علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن السيد الرئيس أكد أهمية العلاقات العسكرية بين مصر والولايات المتحدة، والتى تعد محوراً رئيسياً للتعاون القائم بين البلدين. ومرحباً سيادته في هذا الإطار بانطلاق فعاليات التدريب المصرى الأمريكي المشترك “النجم الساطع 2017” والذى يقام خلال الفترة من 10 إلى 20 سبتمبر بقاعدة محمد نجيب العسكرية، مشيراً إلى ما يعكسه هذا التدريب من أهمية وعمق التعاون العسكرى بين البلدين خاصة في ظل الظروف التي تمر بها المنطقة، والتي تتطلب تضافر الجهود للتصدى للتحديات التي تهدد أمن واستقرار المنطقة والعالم.
واستعرض السيد الرئيس خلال اللقاء الجهود التي تبذلها مصر على صعيد مكافحة الإرهاب على الأصعدة المختلفة، من خلال تبنى استراتيجية شاملة تراعى فيها الأبعاد الثقافية والاجتماعية والاقتصادية بجانب العسكرية والأمنية، سعياً لاقتلاع تلك الآفة من جذورها، ومواجهة التهديدات التي تفرضها على مصر والمنطقة والعالم بأسره، فضلاً عن التصدي للدول والجهات التي تقوم بدعم الإرهاب وتمويله، مع ضرورة مواجهة كافة المنظمات الإرهابية دون انتقائية.
وأضاف المتحدث الرسمى أن قائد القيادة المركزية الأمريكية أكد حرص بلاده على استمرار تطوير علاقات الشراكة مع مصر وتعزيز التعاون معها، معرباً عن ترحيبه باستئناف تدريبات النجم الساطع، ومؤكداً أهميتها في تعزيز جهود البلدين في مواجهة التحديات المشتركة وعلى رأسها خطر الإرهاب. وأشاد قائد القيادة المركزية الأمريكية بمحورية دور مصر فى المنطقة، مؤكداً التزام الولايات المتحدة بتعزيز علاقاتها الاستراتيجية معها. كما أعرب عن تقديره للجهود المصرية فى مكافحة الإرهاب، مشدداً على أهمية هذا الدور في تعزيز الأمن والاستقرار الإقليميين.
وذكر السفير/ علاء يوسف أن اللقاء تناول آخر التطورات على صعيد الأزمات التى تمر بها المنطقة، حيث أكد السيد الرئيس أهمية استمرار العمل على التوصل إلى حلول سياسية لمختلف تلك الأزمات، والحفاظ على المؤسسات الوطنية بالدول التي تشهد هذه الأزمات، وصون سيادتها ووحدة أراضيها ومُقدرات شعوبها، حتى يمكن استعادة الاستقرار بالمنطقة وتوفير مستقبل أفضل لشعوبها.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com