“عمر حشاد ” الأول عالمياً فى الإنشاد الدينى بمسابقة بورسعيد لحفظ القرآن والإبتهال

كتب : ماهر بدر
حشاد : أسير على خطى ودروب الرواد النقشبندى وطوبار وعمران
.. وأسعى لأن يعود الإنشاد الدينى لمكانته الرفيعة والمتميزة
فاز الشاب المصرى ” عمر أحمد محمد حشاد ” من محافظة مطروح – الطالب بالسنة النهائية بكلية اللغات والترجمة جامعة الأزهر الشريف -، بجائزة المركز الأول عالمياً في فرع الابتهال والانشاد الديني بمسابقة ورسعيد الدولية في حفظ القرآن الكريم والابتهال الديني، والتى أختتمت فعالياتها أمس الثلاثاء بمحافظة بور سعيد تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولى ، رئيس مجلس الوزراء .
“عمر أحمد حشاد ” أعرب عن سعادته بهذه الجائزة والذى أهداها إلى والديه وأخوته وعائلته ، تقديراً لما بذلوه معه من إعداد ومساندة ودعم وتقديم المشورة والنصيحة وحرصهم على تنمية موهبته فى الإنشاد الدينى وتقديم وتوفير كل الوسائل والأدوات والدعم التى تعمل على تحقيق ما يصبو إليه من نجاح وتوفيق، مشيراً إلى سعادته الغامرة بإنه مثل مصر فى هذه المسابقة العالمية ونال شرف المشاركة فى التمثيل القومى وحصده لهذه الجائزة الرفيعة.
كما وجه ” عمر حشاد ” الشكر لله فى المقام الأول ، و إلى جميع من ساندوه من أصدقاءه وزملاءه وتشجيعهم الدائم له وإصرارهم على مواصله حبه لهذا المجال الذى يعشقه ويحقق كثيراً من طموحاته وآماله فى أن يصل الإنشاد الدينى إلى المكانة الحقيقية التى يستحقها ، مؤكدأ إنه يسير على درب و نهج الرواد فى مجال الإنشاد الدينى ومنهم المرحوم الشيخ سيد النقشبندى ، والمرحوم الشيح نصر الدين طوبار ، والمرحوم الشيخ محمد عمران ، واصفاً أن كل منهم له مدرسة تميزه عن الآخروالآخرين أيضاً .
وكانت مدينة بور سعيد قد شهدت أمس الثلاثاء إقامة الحفل الختامى لمسابقة بورسعيد الدولية لحفظ القرآن الكريم والابتهال الديني ( دورة الراحل الشيخ مصطفى اسماعيل) بحضور اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، والدكتور أيمن محمد ابراهيم، رئيس جامعة بورسعيد، وعدد من أعضاء مجلسى النو اب والشيوخ والعدي من القيادات الشعبي والتنفيذية.
وهذه المسابقة قد شارك فيها مثلو 66 دولة ، تنافس المتسابقون في 5 أفرع هي: حفظ القرآن الكريم للشباب بروايتين، وحفظ القرآن الكريم برواية واحدة للإناث، والأصوات الحسنة، والابتهال والإنشاد الديني، وجرى إضافة فرع خامس لأول مرة هذا العام لتكون المنافسة فيه محلية على أن يتحول إلى عالمي في العام المقبل وهو فرع المقاصد.
وقد شهد حفل الختام عرض أوبريت “مصر الأمان” بمشاركة ممثلين عن عدد من الدول العربية، وتكريم أعضاء لجنة التحكيم، والفائزين بالمسابقة، حيث فاز بالمركز الأول في فرع حفظ القرآن الكريم للشباب بروايتين: اسلام محمد أحمد رجب، من مصر، وفازت بالمركز الأول في فرع حفظ القرآن الكريم برواية واحدة للإناث كلا من – مناصفة بينهما – نورا أحمد أحمد بسيوني وأسماء عادل، من مصر، كما فاز عمر أحمد حشاد، من مصر، بالمركز الأول في فرع الابتهال والانشاد الديني.قد تكون صورة لـ ‏‏‏‏٥‏ أشخاص‏، ‏لحية‏‏ و‏أشخاص يقفون‏‏قد تكون صورة لـ ‏شخص واحد‏قد تكون صورة لـ ‏‏‏شخص واحد‏، ‏‏وقوف‏، ‏سماء‏‏‏ و‏شجرة‏‏

شاهد أيضاً

يوم عاشوراء

كتبت/مرفت عبد القادر يقول الإمام المجدد السيد محمد ماضي أبو العزائم بمناسبة يوم عاشوراء وَفِي …

%d مدونون معجبون بهذه: