غرفة الإسكندرية” تستكمل مناقشة اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك

دعاء عبد الحليم
استكملت الغرفة التجارية المصرية بالإسكندرية، برئاسة أحمد الوكيل، مناقشة اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك الصادر بالقانون رقم 207 لسنة 2020.
جاء ذلك بحضور أحمد الوكيل رئيس “غرفة الإسكندرية”، وعضوي مجلس الإدارة، الأستاذ محمد حفني، والأستاذ محمود مرعي، وحمدي النجار رئيس الشعبة العامة لمستخلصي الجمارك، والسيد أبو القمصان، مستشار الغرفة،.
كما حضر أحمد فرج سعودي، رئيس مصلحة الجمارك الأسبق، و مدحت حبش رئيس شعبة مستخلصي الجمارك، والأستاذ محمد العرجاوي نائب رئيس شعبة مستخلصي الجمارك، و عبد العال علي مستشار شعبة النقل الدولي، ورانيا نصير عضو بشعبة النقل الدولي.
وفي بداية اللقاء، قدم أحمد الوكيل رئيس “غرفة الإسكندرية” التهنئة للحضور، وللشعب المصري، بمناسبة عيد الشرطة، متنميًا دوام الأمن والأمان، بفضل جهود شرطة مصر العظيمة.
كما تم مناقشة مواد اللائحة التنفيذية المتبقية، وتحديد المواد التي عليها خلاف، والتي تحتاج إلى إعادة الصياغة، إضافة إلى المقترحات الخاصة بتعديل بعض المواد، والخروج بمجموعة من التوصيات اللازمة، لتقديمها إلى الجهات المعنية.
أما عن أبرز المواد التي تم مناقشتها خلال اللقاء كانت، المادة 123 و129، و132، و170، و180، و206، و207، و219، و223، و225، و235، و238، و240، و241، و242، و246، و249، و
يذكر أن “غرفة الإسكندرية”، كان قد بدأت في عقد عدة جلسات لمناقشة اللائحة التنفيذية لقانوني الإجراءات الضريبية الموحد، والجمارك.ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏جلوس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏‏جلوس‏، ‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏‏جلوس‏، ‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏٢‏ شخصان‏، ‏‏‏‏أشخاص يجلسون‏، ‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏‏جلوس‏، ‏طاولة‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏‏جلوس‏، ‏‏على المسرح‏، ‏طاولة‏‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، ‏‏‏جلوس‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

شاهد أيضاً

وزير التموين يؤكد أن حق المواطن كما هو فى الدعم

كتب حماده جمعه  أكد الدكتور علي المصيلحي ،وزير التموين ‏والتجارة الداخلية، أن ضبط إجراءات الصرف …