الأحد , 19 سبتمبر 2021
أخبار عاجلة
قصف جبهه الإعلامى المفصول بعناية نائب وزير الزراعة

قصف جبهه الإعلامى المفصول بعناية نائب وزير الزراعة

كتب.حمادة جمعة

مازال حرب الشرفاء يتصدر المشهد فى ظل وجود من يحاولون التمكين للفاسدين ، ولا زال الدكتور محمد عبد التواب الغمرى نائب وزير الزراعة ورئيس الهيئة العامة لجهاز تحسين الأراضى صامد يرد بكل قوة وثبات إستكمالا لما تم نشره منذ أيام عن إتهامات الموظف المفصول من هيئة التعمير والذى قام بشراء هواء على إحدى القنوات ليهاجم إحدى قيادات وزارة الزراعة من خلال برنامج يقدمه على قناة مصر البلد لم يمتنع الموظف المفصول عن مهاجمة رئيس الهيئة العامة لجهاز تحسين الأراضى وإدعائه عليه بالباطل دون أن يقدم مستند قائلا دون دليل ، أنه لايوجد مواد ( سولار ، زيوت ) بالهيئة خلال شهر 9 , 10 ، 2017 بداية العام المالى للدولة ، مما أدى إلى إهدار موارد على الهيئة بمبلغ خمسة مليون إلى عشرة ملايين ، وكما جاء رد الهيئة على إتهامه وكلامه بدون علم ولا دليل الهيئة العامة للجهاز التنفيذي لمشروع تحسين الأراضى هيئة حكومية خدمية يتم تحويل ميزانيتها من قبل وزارة المالية ونظرا لعدم توافر الميزانية للهيئة خلال شهر 7 ، 8 ، 2017 ( بداية العام المالى للدولة ) حيث أنه لم تتمكن الهيئة من شراء المواد البترولية اللازمة لتشغيل المعدات علما بإن الهيئة قامت بتشغيل كافة معداتها بالحملة القومية لإزالة التعديات فى أنحاء الجمهورية ، مما أدى إلى إستهلاك الإحتياطى للسولار والزيوت لدى الهيئة ، وجراء ذلك لم تتمكن الهيئة من شراء زيوت وسولار إلا بعد توافر الإعتمادات المالية من قبل وزارة المالية واصل المفصول تهكماته على الجهاز بكلامه المسترسل قائلا ، العمرات التى تتم للحفارات واللوادر عمرات غير أصلية ، وتم توريد 7 طلمبات للحفارات كوبلكو 7 غير أصلية سعر الطلمبة 75 ألف جنيه تؤكد الهيئة عدم صحة ماذكره البرنامج المزعوم ، لأن تلك العمرات تم شرائها من شركة إيجيبكوا للتجارة عن طريق الممارسة العامة والصادر عنها أمر التوريد رقم 100 بتاريخ 13 ، 2 ؛ 2017 والثابت به أن المتعاقد عليه قطع غيار يابانى أصلى ، وهنا السؤال ، من أين جاء مقدم البرنامج بإن تلك القطع غير أصلية ؟ ولماذا لما يحاول تأكيد صحة إدعائه ؟ واصل البرنامج اللا معروف ردحه متهما بوجود بطاريات وإطارات معظمها مضروب ، على الرغم وبعلم الكثير أن فى حالات الشراء مثل البطاريات وهكذا يتم عن طريق الشراء المركزى وفقا للقرارات والتعليمات الصادرة فى ذلك الشأن وجهاز التحسين غير مسئول عن ذلك الأمر؛ وفى حالة وجود حالة طارئة تستدعى شراء بعض الأصناف الخاصة لبعض المعدات والتى يمكن توفيرها عن طريق الشراء المركزى شكك المتهم بفعل فاضح فى الطريق العام والذى تم فصله بناءا على تلك القضية فى كل شئ وحاول تغيير الحقائق وقال عبر برنامجه ، أنه منذ أكثر من عام ومديرى عموم جهاز التحسين من محافظة الشرقية مجاملة لرئيس مجلس الإدارة ، وهذا يعد تغيير لحقيقة إختيار القيادات والتى تتم عن طريق لجنة القيادات بوزارة الزراعة وذلك وفقا لأحكام القان ون وليس عن طريق الجهاز ، وإن التعيين فى تلك الوظائف يتم الإختيار من بين المتقدمين بعد الإعلان فى الجرائد القومية ، فأين دور رئيس مجلس الإدارة فى إختيار القيادات للحديث بقية

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com