الجمعة , 17 سبتمبر 2021
أخبار عاجلة
معنى الاشتراكية واضح لمن لا يعرفه

معنى الاشتراكية واضح لمن لا يعرفه

كتبت الهام عبد التواب محمد

الاشتراكيّة نظامٌ سياسيٌ، واقتصاديٌ، واجتماعيٌ يُناديّ بالشّراكةِ بين أفراد المُجتمع الواحد في كافّةِ المجالات العامّة. وتُعرفُ الاشتراكيّة أيضاً بأنّها توزيع المُلكيّة العامّة بين الأفراد الذين يعيشونَ ضمن دولةٍ واحدة من خلال العمل على إلغاء المُلكية المُطلَقة لعناصر الإنتاج، والتي تسعى إلى توقّف العمل بالقواعدِ، والمَبادئ الاجتماعيّة، واستبدالها بكل شيء يُحقّق المُساواة بين الأفراد من وجهةِ نظرٍ اشتراكيّة.
خصائص الاشتراكيّة تتميّزُ الاشتراكيّة بمجموعةٍ من الخصائص، وهي: ظهرتْ الأفكارُ الاشتراكيّة من أجلِ المُحافظةِ على حقوقِ الطّبقات العُماليّة في المُجتمعات. السعيّ إلى تحقيقِ المُساواة بين الأفراد داخل المُجتمع الواحد. الحرصُ على التخلّصِ من السّيطرةِ الخاصّة بأصحاب رؤوس الأموال، واستبدالها بمجموعةٍ من القواعد التي تضمنُ المُحافظة على حقوق الفقراء من العُمّال. العملُ على توجيه المُجتمع للتقيُّدِ بالسّياسة الاشتراكيّة بصفتها إحدى الأنظمة الرئيسيّة لبناءِ المُجتمعات القائمةِ على مَنظومةٍ فكريّة. التّأثيرُ على النّظامِ الاقتصاديّ الخاصّ بالدّول واستبداله بنظامٍ اقتصاديّ اشتراكيّ، ممّا يُساهمُ في التّأثير على النّظامِ الاقتصاديّ العالميّ.
تعتبر الأفكار والأيديولوجيات الفكريّة التي ظهرتْ منذُ القرن العشرين للميلاد، من الوسائل التي أدّت إلى استحداثِ مجموعةٍ مِن الحركات السياسيّة، والتي ساهمتْ في التّأثيرِ على الأفكار السّائدة في المُجتمع، لذلك تُعدُّ كلٌ مِنْ الشيوعيّة والاشتراكيّة مِن الحركات الفكريّة السياسيّة والاقتصاديّة التي أثّرت على العديدِ مِنَ المفاهيم والمُصطلحات الاجتماعيّة؛ فقد سعتْ كلٌ منهما إلى الوصولِ لتطبيقِ استراتيجيّةٍ خاصّة بها، مِنْ خلال الاعتمادِ على التّأثيرِ المُباشر على الأفراد، وتحقيقِ تساوٍ بينهم مِن حيث الافضليّة السياسيّة المُتمثّلة بالحُكم، أو الاقتصاديّة المُرتبطة بعواملِ الإنتاج، وأيضاً تَميّزَ كلُّ اتّجاهٍ فكريّ بِمجموعةٍ مِنَ الخصائص التي ميّزتهُ عن الاتّجاه الآخر، وظَهرَ ذلك بوضوحٍ في مجموعةٍ من الفروقات الجوهريّة بينهما، سواءً في المبادئ المُطبّقة، والنّظام السياسيّ، والنّظام الاقتصاديّ المُتّبع في كلّ حركةٍ فكريّة.
يعودُ الظّهورُ الأول لمُصطلح وفكرة الشيوعيّة إلى عام 1917م أثناء اندلاع الثّورة البلشفيّة في الأراضيّ الروسيّة، ولقد قام المُفكّر ماركس بوضعِ الأُُسس الخاصّة بها، والتي انتشرتْ بشكلٍ سريعٍ بين العديد من الشّعوب، ممّا أدّى إلى القضاء على الكثيرِ من المُجتمعات، وظهور مجتمعات شيوعيّة قائمةٍ على الأفكار الماديّة البَحتة، وبعد تبنيّ الاتّحاد السوفيتيّ لهذه الحركة الفكريّة استمرّتْ بالانتشارِ بشكل كبير، وخصوصاً ضمن الدّول التي تبنّتْ الأفكار الخاصّة بها، ولكن انتهى وجود الشيوعيّة مع انتهاء وجود الاتّحاد السوفيتيّ في تسعينيات القرن العشرين للميلاد.
ولنا ان شاء الله مراجعة لمفاهيم السياسية لتثقيف شبابنا ومعرفتة لها

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com