منكم يولى عليكم..

بقلم-محمدحمدى
روى عن نبينا محمد صل الله عليه وسلم بأنه قال : “كيفما تكونوا يولى عليكم” صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم.
هذا هو كلام سيد الخلق محمد صل الله عليه وسلم،وليس كلام كذاب من الكذابين الذين يتفنون فى قول الأكاذيب التى يسمعها العامة من الناس؛وكلام سيد الخلق وحى فقد قال الله تعالى (وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يوحى)صدق الله العظيم.
وأقصدمن هذا،بأننا اذا غيرنا من أنفسنا الى الأفضل،فسيظهر التغير على مستوى المجتمع،لأن المجمتع يتكون مننا نحن،وبالتالى سيكون هناك حكومة ترضى أمالنا،لأنه بالمنطق ان الحكومة مننا وليس من غيرنا ولابد من تضحية من أجل الصالح العام.
ولكن الكثير لا يسمع الكلام ،ولا يريد أن يغير ضميره لأن الكل يتكلم ولا يريد أن يسمع،والنتيجة ان الحال ينتقل من سئ الى أسوأ،واللهم انى قد بلغت اللهم فأشهد….

شاهد أيضاً

اثبات الطلاق في مصر

بقلم : أشرف عمر الحياه الزوجيه في مصر اشبه ماتكون بين كثير من الازواج بانها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *