هيثم حسين :مدينة عمر المختار الاستثمارية الصناعية” ستكون أيقونة صناعية وسياحية وزراعية للمنطقة

محمد على

 

 

 

 

 

أعلن المكتب الإعلامي لمجمع عمال مصر عن تفاصيل مشروع مدينة عمر المختار الإستثمارية الصناعية المتكاملة، وذلك بعد  اتخاذ خطوات مع الجانب الليبي بتوقيع مذكرة تفاهم مع هيئة المناطق الصناعية الليبية خلال الفترات السابقة ،وذكرت اللجنة الإعلامية أن أهم  بنود مذكرة التفاهم مساعدة المناطق الصناعية والمصانع الليبية وإعادة تشغيلها، وتأهيل الشباب الليبي للعمل بالصناعة  كمحرك أساسي للنمو الاقتصادي للمنطقة  بشكل كامل وذلك وفقا لرؤية الدولة المصرية والقيادة السياسية.

 

وأوضحت اللجنة الاعلامية ، ان  المدينة  سيتم تنفيذها عن طريق الأعمار الأفقي حيث نبدأ المدينة بالخدمة والمعيشة ثم الصناعة والزراعة ثم المناطق الخاصة بتوليد الطاقة وإعادة تدوير المياه،وأشارت اللجنة أن  العمل على إعداد  المشروع ورؤيته ومراحل تنفيذه  بدأت  منذ خمس سنوات وتم أختيار فريق كبير من المهندسين لتنفيذ هذه المدينة، واضافت اللجنة ان هذا المشروع يعتمد على ثقافة التكامل العكسي للبيئة الصناعية حيث يبدأ بالخدمة وينتهي بالطاقة والعكس.

وجدير بالذكر، أنه تم المراعاة في تصميم المدينة أن تأخذ الطابع الصناعي حيث توجد منطقة خاصة لخدمات الإستثمار بكل تفاصيلها ،وذلك سيجعل مدينة عمر المختار الإسثمارية الصناعية المتكاملة ستغير مفاهيم المدن المنتجة في العالم.

 

وأكدت اللجنة الاعلامية، انها مدينة صناعية من مدن الجيل الرابع تعتمد على التخطيط الحضري المستدام حيث تعتمد على مراعاة البيئة وعواملها المختلفة وإدخال تكنولوجيا المعلومات، كما تستطيع هذه المدينة خلق فرص عمل تصل إلى مليون فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

 

وأوضحت اللجنة ،أن المشروع يقام على 1100 فدان وتم مراعاة أن يؤدي كل مبنى وظيفته بشكل منفرد مع وجود تناغم في التصميمات المعمارية.

 

على جانب آخر  أكد المهندس هيثم حسين رئيس مجمع عمال  مصر، عضو جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، أن التعاون المصري الليبي  وفقا لرؤية الدولة المصرية والقيادة السياسية ،يهدف إلى إنشاء مدن صناعية وعلى رأسها إنشاء مدينة عمر المختار الاستثمارية الصناعية، التي تعد أحد الأفكار الجديدة والمبتكرة التي طرحتها عمال مصر خلال الفترة الماضية.

 

وأضاف “حسين” أن “مدينة عمر المختار الاستثمارية الصناعية” ستكون أيقونة صناعية وسياحية وزراعية بدولة ليبيا الشقيقة، مشيرًا إلى أن فكرة المشروع بدأت منذ 2017، مُشيرًا إلى أنه حان الوقت لنهدي ليبيا الشقيقة هذا المشروع الضخم الذي سيغير مفاهيم الاستثمار البشري والصناعي في الوطن العربي ويعد فكر جديد للاستثمار الصناعي يوفر فرص عمل للشباب المصري بليبيا مع توطين الصناعة المصرية بليبيا.

 

وأكد عضو جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، أن الصناعة جزء مهم ومحوري في رفعة الدول، وتقليل البطالة والتضخم، ولذلك كان لابد من تنمية العنصر البشري، وتابع: “ليبيا ستكون هي صين الدول العربية بسبب توافر الطاقة وموقعها الجغرافي”، مشيرا إلى أن الهدف من التعاون الليبي توفير فرص عمل جديدة وجذب الاستثمارات للأراضي الليبية.

 

وأشار” حسين” إلى أن ما يملكه مجمع عمال مصر من فكر وخبرة وفريق عمل من الشباب سيقدم كل ما لديه لنهضة الصناعة الليبية، ولكن بمشروع سيغير مفاهيم بناء المدن في العالم لتصبح هي المدينة الوحيدة في العالم التي ستشكل أيقونة صناعية وسياحية ومنتجة تحافظ على البيئة وتوفر مليون فرصة عمل.

 

شاهد أيضاً

التعليم الأخضر يمثل حلقة ضعيفة في المناهج الدراسية حول العالم

متابعة/ مرفت عبد القادر يعتبر التعليم الأخضر عملية تثقيفية شمولية هدفها خلق جيل جديد قادر …

%d مدونون معجبون بهذه: