أخبار عاجلة

أقالوه … بينما يبقى بابيتش يرى أن خصومه نصبوا له هذه المصيدة السياسية

كتب لزهر دخان
في تشكيا قام البرلمان بحجب الثقة عن الحكومة. ولم تتمكن الحكومة من إستعادة الثقة بها مرة أخرى .والسبب هو حصول رئيسها على ثلاثة قروض أوربية بطرق غير شرعية . وقد صوت البرلمان اليوم الجمعة 19يناير 2018م .من أجل تأكيد قرار رفع الحصانة الدبلوماسية على رئيس الحكومة المستقيل أندريه بابيتش .
توميو أوكامورا هو نائب رئيس مجلس النواب التشيكي وقد قال (البرلمان صوت لصالح رفع الحصانة بأكثرية 111 نائبا مقابل 69 صوتوا ضده، من أصل 180 نائبا حضروا الجلسة)
وقد أصبح بابيتش الأن في وضع الملاحق قضائياً بعدما خسر الحصانة الدبلوماسية.
وأفادت تقارير لمجلة “فوربس” الأمريكية مؤخراً أن بابيتش هو الرقم إثنين من حيث درجة الثراء في جمهورية التشيك. وهو الأن يواجه إتهاما بصرقة إثنين مليون يورو من أجل إستثمارها في بيناء مجمع فندقي يبعد عن العاصمة براغ 60 كلم.
بينما يبقى بابيتش يرى أن خصومه السياسين نصبوا له هذه المصيدة المالية السياسية، بدوافع أصلا سياسية فقط.

شاهد أيضاً

حديث الصباح

أشرف عمر عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ ، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى …