استعدادا لتسليمها ودخولها الخدمة.. محافظ الفيوم يتفقد عددا من مشروعات «حياة كريمة» بقرية الريان

كتب حماده جمعه
تفقد الدكتور أحمد الأنصاري، محافظ الفيوم، يرافقه الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، عدداً من مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، التى تم تنفيذها بقرية الريان، التابعة لمركز يوسف الصديق، استعدادا لتسليمها وفرشها لدخولها الخدمة بكامل طاقتها، بعد انتهاء أعمالها الإنشائية.
جاء ذلك بحضور، المهندس محمد عبد الجليل رئيس شركة الفيوم لمياه الشرب والصرف الصحي، والدكتور حاتم جمال الدين وكيل وزارة الصحة بالفيوم، والمهندس سيد حرز الله وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية، والدكتور عاصم مرسي وكيل وزارة الشباب والرياضة، والدكتور هاني همام مدير هيئة الاسعاف بالفيوم، والمهندس ماهر سيد ممثل دار الهندسة لمتابعة تنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية حياة كريمة، بقرى مركزي اطسا ويوسف الصديق، والمهندس أمير جابر ممثل جهاز تعمير القاهرة الكبرى لتنفيذ مشروعات المبادرة الرئاسية، والدكتور أحمد ثابت رئيس الوحدة المحلية لمركز ومدينة يوسف الصديق، والمهندس محمد صابر مدير عام الصيانة بقطاع كهرباء الفيوم، والأستاذ فتوح حافظ خطاب مدير عام البريد، والأستاذ طارق محمد الشوربجي وكيل مديرية التضامن الاجتماعي، والأستاذ إسلام عبد التواب منسق وحدة حياة كريمة بالفيوم.
شملت الجولة الميدانية لمحافظ الفيوم، تفقد لوحة توزيع كهرباء قرية الريان، على مساحة ١٤٠٠ متر مربع، وبلغت نسبة تنفيذها ١٠٠% ، بتكلفة ١٤٠ مليون جنيه، بهدف زيادة ودعم الطاقة الكهربائية، والتحكم بقدراتها بالقرية والقرى المحيطة بها، كما تفقد المركز الطبي بالقرية نفسها، المقام وفق معايير منظومة التأمين الصحي الشامل، على مساحة ٢٠٠٠ متر مربع، وبلغت
نسبة التنفيذ به ٧٥٪، بتكلفة ٤٠ مليون جنيه، بجانب تفقد محطة رفع مياه الصرف الصحى بالريان، على مساحة ٦٠٠ متر مربع، وبلغت نسبة تنفيذها ٦٥%، بتكلفة ٤٥ مليون جنيه.
كما تفقد المحافظ ومرافقوه، المجمع الزراعي بالريان، على مساحة ٧٦٠ متر مربع، وبلغت نسبة تنفيذه ١٠٠%، بتكلفة بلغت ٥.٤ مليون جنيه، ويضم
المشروع جمعية زراعية، ووحدة بيطرية، ومركزا للارشاد الزراعي، كما تم تفقد مركز شباب الريان، بعد احلاله وتجديده، على مساحة ٥٢٥ متر مربع، وبلغت نسبة تنفيذه ١٠٠%، بتكلفة ٥ مليون جنيه، ويضم ملعبا خماسيا، ومقرا اداريا، على مساحة ١٥٠ متر مربع، من المساحة الكلية، ووجه المحافظ مسئولي الشركة المنفذة، بسرعة انهاء أعماله تبعا للجداول الزمنية.
وتفقد محافظ الفيوم، نقطة اسعاف الريان الجديدة، على مساحة ٢٠٠ متر مربع، وبلغت نسبة التتفيذ بها ١٠٠٪، بتكلفة ٥.٦ مليون جنيه، كما تفقد مشروع مركز تنمية الأسرة والطفل بالقرية، على مساحة ٢٠٠٠ متر مربع، وبلغت نسبة تنفيذه ٦٥%، بتكلفة ٢٠ مليون جنيه، ويضم المشروع مركزا للعلاج الطبيعي، واخر للتخاطب، وحضانة للأطفال، وصالة للالعاب الرياضية والعلاجية، وورش للتدريب على الاعمال الحرفية، ومعرضا للمنتجات اليدوية، وفصلا لمحو الأمية، وعيادة لتنظيم الأسرة، ومركز مودة للمقبلين على الزواج.
كما تفقد المحافظ، المركز التكنولوجي بمجمع الخدمات الحكومية بقرية الريان، للتأكد من تشغيله بشكل كامل، وتوافر التجهيزات الخاصة به، بهدف استمرارية سير العمل على الوجه الأمثل، ووجه المحافظ، رئيس مركز ومدينة يوسف الصديق بمراجعة جميع المواقع الخدمية التى تم إنشاء بدائل لها لاستغلالها الاستغلال الأمثل.
وخلال الجولة، أوضح محافظ الفيوم ، أن العديد من مشروعات المبادرة الرئاسية “حياة كريمة”، بقرى مركزي اطسا ويوسف الصديق، قد تم الانتهاء من أعمالها الانشائية، وجاري تسليمها لفرشها لادخالها الخدمة بكامل طاقتها، وبلغت المشاريع الأخرى نسب تنفيذ عالية، مؤكداً على الالتزام بالجداول الزمنية حتى تدخل تلك المشروعات حيز الخدمة في مواعيدها المقررة، لتوفير الحياة الكريمة للمواطنين.
وأشار المحافظ، إلى أن المبادرة الرئاسية “حياة كريمة” تسعى لإحداث تنمية حقيقية تمس المواطن في محل إقامته، فضلاً عن رفع كفاءة البنية التحتية لشبكات المرافق، كما أنها تقتحم مشكلات مزمنة نعانيها منذ سنوات طويلة.قد تكون صورة ‏‏٨‏ أشخاص‏قد تكون صورة ‏‏٨‏ أشخاص‏قد تكون صورة ‏‏‏٦‏ أشخاص‏ و‏نص‏‏

شاهد أيضاً

كتائب القسام تقصف قاعدة إسرائيلية بها صواريخ نووية

كتب حماده جمعه  لا يزال صدى هجوم السابع من أكتوبر قائمًا في ظل الخسائر الكبرى …