د أيمن وهدان

الفيدرالية العالمية لأصدقاء الأمم المتحدة تستنكر الهجوم الحوثى على مكة..وتطالب بردع داعمى الحوثيين ومن يقف وراءهم

كتب: بلال شعبان
استنكرت الفيدرالية العالمية لأصدقاء الأمم المتحدة الاعتداء الآثم من قبل الميليشيات الحوثية بقصف مكة المكرمة بصاروخ باليستي، أعظم المقدسات عند المسلمين، حيث لم يراع فيه المجرمون حرمة الزمان ولا المكان.
وقال الدكتور أيمن وهدان، ممثل الفيدرالية العالمية لأصدقاء الأمم المتحدة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: إن الميليشيات الحوثية أقدمت على ارتكاب جريمة حمقاء نكراء لاتغتفر، استهدفت فيها قبلة المسلمين بإلحاد غير مسبوق فى الاعتداء على أقدس المقدسات وهى البلد الحرام، مكة المكرمة، وأشار إلى أن هذا العمل الإجرامى تجاوزت فيه هذه الميليشيات المأجورة ومن يمدها بالمال والعتاد كل الحدود الإنسانية والأخلاقية والدينية.
فيما طالب عبدالقادر باعشن، المدير الإقليمى للفيدرالية العالمية لأصدقاء الأمم المتحدة لمنطقة الخليج دعوة وتكاتف جميع المنظمات الإسلامية والإنسانية، التى تحرص على السلام لوقفة جماعية رادعة ضد هذا الاعتداء الآثم ومن يقف وراءه من داعميه، وأشار إلى أنه من المناسب اجتماع عاجل لبحث التداعيات المطلوبة للرد على تلك الجريمة النكراء، موضحا بأن الفيدرالية تدعو كل الأطراف المتضامنة للتشاور حول الصيغة الأوقع للتعامل مع تلك الميليشيات من أجل وضع الأمور فى نصابها.

شاهد أيضاً

طهران: نأمل تطوير العلاقات مع مصر ونبيل أبوالياسين يرد

كتب : عصام علوان رداً على تصريحات الخارجية الإيرانيه قال”نبيل أبوالياسين” رئيس منظمة الحق الدولية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *