حمدى عرفة: في إطار استمرار لغز اختفاء (ناهد العمدة) اطالب رئيس مجلس النواب ووزير الداخلية بالتدخل العاجل للكشف عن ملابسات الحادث

كتب: محمد على

 

 

 

عبر الدكتور حمدي عرفة خبير الادارة المحلية واستشاري تطوير المناطق العشوائيه عن استياءه وغضبه الشديد من استمرار اختفاء ناهد عبدالحميد لاشين الملقبه “بناهد العمدة” المرشحه علي منصب العموديه مؤخراً في احد القري التابعه لمحافظة الشرقيه .

قال عرفة : اعلن تضامني الكامل مع اسره الحاج عبدالحميد لاشين وعلي رأسهم شقيقها صلاح عبدالحميد لاشين حتي عودتها الي منزلها وحتي كشف لغز اختفاءها وغيابها والتضامن سيكون في شكل قانوني واجتماعي في اطار التحرك علي المستوي الرسمي الحكومي والشعبي والاعلامي والمجتمعي متمثلا في منظمات المجتمع المدني حيث قمت بالتواصل والتنسيق مع شقيقها الاستاذ صلاح لاشين و مع العديد من اعضاء مجلس النواب احزاب ومستقلين وائتلافات فضلاً عن التواصل الاعلامي في شتي المجالات سواء برامج تليفزيونيه او اذاعية او صحف علاوة علي ان هناك مقابلات تجري حاليا مع قيادات الدولة نظراً لكون الاستاذه ناهد لاشين مواطنة مصرية ام لاربعة اطفال وزوجها الاستاذ محمد علي رجل عالي الخلق ومحبوب .

وتابع عرفة : عائلتها تعيش مأساة غير مسبوقة حيث ابلغوني أنهم وصلوا الي انهم لا يعلمون ماذا يحدث من حولهم و هل هي فعلا هي مصابة بسحر جعلها مختفية او خطفها احد الذين يردون الانتقام من العائلة لكونها سيدة ومرشحة لمنصب االعمودية او احد الأفراد الغير معروفين قام باختطافها حيث جاءت هذه التكهنات نظراً لابلاغهم المسؤولين من تنفيذين ونواب ومسؤولين بدون ان يصل اي احد الي اي شئ حتي بنسبة ١٪‏ مع العلم ان اولادها الصغار وعددهم اربعة يعيشون حالات نفسية صعبة للغاية لا يمكن وصفها ولا تتحملها اي أسره من اي جنسيه حول العالم وقد تواصلت مع العديد من أعضاء مجلس النواب مستقلين وائتلافات وأحزاب وأعلنوا تضامنهم الكامل مع المطالبه بكشف سر اختفاء السيدة ناهد لاشين

واستكمل عرفه : اطالب الدكتور علي عبدالعال رئيس مجلس النواب بالتدخل الفوري بالبحث في المحضر رقم ٢٥٤١ اداري كفر صقر لعودتها بصفته ينوب عن الشعب المصري والمطالبة في كشف لغز اختفاءها و أطالب ايضا اللواء مجدي عبدالغفار وزير الداخلية بالتدخل لسرعه البحث عن المفقوده لان تدخله سينهي قضية اثارت الرأي العام المحلي والعربي مع العلم ان السيدة ناهد لاشين ذات ال ٣٨ عاما التي تخطي اختفاءها ٦٤ يوما تتميز بأخلاقها الرفعية والادب والاحترام والتواضع واهل قريتها يشهدوا لها بذلك وحسب ما تواصلت مع اهلها الذين اعلن معهم التضامن القانوني والمجتمعي انهم في حيره تامه ولكنه متشككين ومتوقعين في ان الفاعل معروف لكونها مرشحة علي منصب العمودية وتعد اول سيدة تترشح علي هذ المنصب ومن هذا المنطلق لا اري اي تحرك ملموس من المجلس القومي للمراة الذي لم يتحرك بنسبة 1% حتي الان والغريب ان هذه السيدة شخصية عامة وساعدت في حل مشاكل التنمية الريفية بصفة عامة ولها دور إيجابي في عدد من القري والعزب وايضاً أطالب قيادات مجلس حقوق الانسان وعلي رأسهم المناضل المحترم جورج إسحاق بالتدخل للمطالبة بسرعة البحث عنها

واستكمل عرفة : ابلغني شقيقها الاستاذ صلاح لاشين انهم متوجهين غدا الي قصر الاتحاديه للمطالبه بمقابله رئيس الجمهوريه نظرا للبطئ الشديد في البحث وعدم الوصول الي اي نتائج حول القضيه نهائيا للمطالبة الرئيس للتدخل في تكثيف البحث من قبل المسؤولين وكشف لغز اختفاءها

 

شاهد أيضاً

فبركه الابحاث العلمية

بقلم: أشرف عمر مجلة نيتشر العلمية انشئت في عام 1869، وهي مجلة عالميةً أسبوعية رائدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *