تحت سُرّة ِ القمرْ

بقلم امال حمزه

أجمل عناوين ..

حكايا الخبايا والسترْ

قصص تنوعت عناوينها

شجونٌ …ونحبٌ

لاينتهي…

في كل ركنٍ وبيتْ …

جروح تلاشت …

كادت أن تندملْ…

وبقايا صورٌ من حياتنا ..

قلوب لها تعتصرْ…

وكم من ليالي العتمة

تشهدُ ….لأحبة تلتقي

..وتنتظرْ..

عيونٌ لها ترقبها ..وتنبهر…

وكم من فقيدٍ ..

. عند طلعة النهار …

يحتضرْ….

كلها حكايا الخبايا ..

تحت سرّة القمر…

*******

عواصف تهب…

والأرض تزلزل…

وكل شيء لايستقرْ

السحب وطلاتها البهية …

. عند اصطدامها …

برياح السماء .

. وتلوح أشعة الضوضاء

في الأفق البعيد …

خافتة مريضة و..

ينبثق طيف قزح بألوانه

تتراقص لها زهور الحياة ..

.فرحة

فتستقرْ

وتتمايل الأشجار …

يمنةً ويسارا…..

على وشك … ..

أن تنكسرْ…فتدمع السماء

من عينيها

قطرات المطر

عند أول غيثٍ

لها ..سيولاً …

بواديها تنفجرْ..

. فتضحك الأرض

ضحكتها الأولى وها ….

هي …زهورها

. تنتظر……

حبات الندى الصباحية

عند أول زيارة

و عند انبثاق النور

لتقبلها على الخدّ…

يفرح الزهر لها !…….

وتنصهرْ كلهااااا …

تحت سُرّة القمرْ

شاهد أيضاً

أوكرانيا بين ربما وبالبتأكيد ﴿ الشكاكون الغربيون هم أكثر العقول إمتيازا بالشك﴾

مقالة لزهر دخان ربما تبقی المسافة بين الفكر الذي أكتب به والفكر الذي يقرأ به …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *