جلسة صلح لإنهاء خصومة ثأرية بين عائلتي “رضوان” و”رجب”،

كتب جماده جمعه

عقدت جلسة صلح بين عائلتي “رضوان”، و”رجب”، بقرية الزملوطي بمركز الفيوم، بحضور الدكتور جمال سامي، محافظ الفيوم، واللواء قاسم حسين، مدير الأمن، والعمدة سيد سلطان، عضو مجلس النواب عن دائرة مركز الفيوم، وعدد من القيادات التنفيذية، والشعبية، والأمنية.

وقدم أحد أفراد عائلة “رضوان”، خلال جسلة الصلح، الكفن لأفراد عائلة “رجب”، وتعانق أفراد العائلتين متعاهدين على التآخى فيما بينهم، ونبذ العنف والخلافات، وأقسموا على التعايش بسلام فيما بينهم.

وأكد محافظ الفيوم، أن التسامح من شيم الكرام اقتداءً بالرسول الكريم، مشيراً إلى ضرورة طي صفحة الماضي بكل ما جاء فيها، وأن يعم التسامح والوئام بين الجميع من أجل رفعة الوطن.

وأشاد محافظ الفيوم، بدور القيادات التنفيذية، والشعبية، والأمنية، في إنهاء الخلاف بين العائلتين، وبدء صفحة جديدة من التسامح، والتعاون بين الجميع، مؤكداً أن العلاقات الإنسانية الطيبة، هي طريق الإستقرار، والبناء والتنمية.

شاهد أيضاً

رئيسة النواب البحريني تؤكد أهمية تعزيز التعاون البرلماني مع الولايات المتحدة

  كتب حماده جمعه أكدت رئيسة مجلس النواب البحرينية فوزية بنت عبدالله زينل، أهمية استثمار …

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: